سلطان يشهد ملتقى الشارقة للصورة العربية.

سلطان / ملتقى الصورة العربية / حفل.

من سامي المغربي – الشارقة في 5 نوفمبر /وام / أشاد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بدور اتحاد المصورين العرب في إثراء فن التصوير الفوتوغرافي الذي يعد احد الفنون الهامة في التوثيق للحياة.

جاء ذلك خلال حفل ” ملتقى الشارقة للصورة العربية ” الذي حضره سموه صباح اليوم بقاعة المسرح الرئيسي في الجامعة الأمريكية بالشارقة والذي تشرف بتكريم سموه للمصورين المبدعين من الإماراتيين والعرب والأجانب الفائزين بجائزة الشارقة للصورة الفوتوغرافية .

كما كرم سموه خلال الحفل أول مصورة إماراتية بدأت اقتحام هذا المجال في خمسينات القرن الماضي ورصدت بكاميراتها جانبا هاما من الحياة في الدولة ولقبت بأم المصورين الإماراتيين.

وأكد صاحب السمو حاكم الشارقة قيمة الصورة وتأثيرها في النفس وأهميتها في التوثيق للحياة بمختلف أوجهها ودورها في التسجيل والرصد في مختلف المجالات ثقافة وعلما وتاريخا .. مثمنا سموه دور الاتحاد في جذب المواهب الشابة وصقل مهاراتهم وخلق أجيال جديدة من المبدعين في هذا المجال.

وقد ألقي أديب شعبان رئيس المكتبِ التنفيذي للاتحادِ كلمة بهذه المناسبة في بداية الحفل أشاد فيها بمكارم صاحب السمو حاكم الشارقة السخية التي يغدق بها على المصور العربي باستمرار داعما وراعيا ومساندا لجميع فعالياته ونشاطاته ومن بينها هذه الجائزة السنوية العربية والمهمة التي أطلق عليها جائزة الشارقة للصورة العربية كونها ولدت من رحم هذه الأرض الطيبة المعطاء .

وتناول نشاط اتحاد المصورين العرب منذ بداية هذه السنة وحتى يومنا هذا الذي شهد العديد من النشاطات والبرامج المهمة والتي تصب في مصلحة المصور العربي ومن بينها توقيع مذكرتي تفاهم مع جامعة موهلي المجرية للفنون وكلية أيرام الاسبانية للتصوير بغرض منح الدبلوم المهني العالي للمصور العربي من خلال أكاديمية المصور العربي .. مشيرا الى الانتهاء من انجاز مشروع كبير يعد الأول في العالم بإذن الله أطلق عليه مشروع بنك الصورة والذي سيكون له كبير الفضل في جمع أفضل الأعمال العربية للمصورين العرب ورواد الصورة العربية من جميع البلاد العربية مع معلومات دقيقة عن كل مصور مبدع في كل فنون التصوير الفوتوغرافي .. ووجود بنك الصورة الذي سيحفظ في صور ” فناً وعلماً وثقافة وتاريخاً عظيماً ” إن شاء الله .

وأضاف ” أما أكاديمية المصور العربي فقد شهدت العديد من الورش المهمة منها ورشة مايكل فريمان البريطاني بالإضافة إلى إستقدام عدد من المصورين العرب والمواطنين ممن يشهد لهم بالكفاءة والخبرة حيث نظمت لهم أكاديمية المصور العربي ورشا لهم .. وعلى صعيد المعارض الفوتوغرافية فبالإضافة الى هذا الكرنفال الكبير لجائزة الشارقة فقد نظم الاتحاد معرضا فوتوغرافيا لمجموعة عكس الضوئية السعودية وهي مجموعة من المصورين الشباب وكذلك معارض صيف الشارقة .

وأشار في كلمته الي أن هناك مشروعا جديدا آخر لحفظ حقوق وملكية المصور العربي.

وألقي ناصر مالك تقريرِ لجنة التحكيم وتناول فيه مهام لجنتي الفرز والتحكيم والمتضمنة الإطلاع على جميع الأعمال التي وردت إلى المسابقة سواء المستبعد منها أو المقبول بغرض الوقوف على المستوى العام لأعمال المشاركين متوخين بذلك الدقة والأمانة والمسؤولية .

وقال إن اللجنة لاحظت أن الإعمال المتقدمة في المسابقة امتاز الكثير منها بالتعبير عن ثقافة المصور العربي في صناعة صور جديدة تؤكد وجود إمكانيات وقدرات فوتوغرافية عربية واعدة وفي الطريق الصحيح وهو ماظهر بشكل واضح في العديد من الأعمال المشاركة .

وأكد أن قرارات لجنة التحكيم جاءت متوحدة ومتقاربة جدا في التحكيم والتصويت على الأعمال التي حصلت على الجوائز الكبرى والذهبية والفضية والبرونزية وبالإجماع .

بعد ذلك تم عرض الفيلم الوثائقي ام المصورين الإماراتيين شيخة السويدي الذي يروي لنا حكايا من فصول حياة خرجت من رحم فريج المرر وكانت انطلاقتها الاولى منذ أن كانت فتاة في خمسينيات القرن الماضي بعد أن تحدت كل صعاب التقاليد الاجتماعية لتصطحب معها الكاميرا الصغيرة الخاصة بها وتسافر الى الهند في رحلة علاجية على متن مركب عادي بسيط يطلق عليـــه آنذاك اســم ” سردانة” .

وكانت هذه الرحلة هي تجربة التصوير الاولى في حياتها كأول مصورة إماراتية بعد أن وثقت في رحلتها هذه فصولا من مسيرتها الفوتوغرافية الأولى والواعدة .

ثم تفضل صاحبُ السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي بتكريم أم المصورين اول مصورة إماراتية شيخة السويدي بالإضافة الى الرعاة والمساهمين والفائزين في المسابقة .

بعد ذلك تم التقاط صور تذكارية مع صاحب السمو حاكم الشارقة من قبل أعضاء المجلس والأمانة العامة لاتحاد المصورين العرب ومن الدول العربية الشقيقة والمكرمين والفائزين بجائزة الشارقة للصورة العربية.

عقب ذلك إفتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي معرض جائزة الشارقة للصورة العربية .

يذكر أن إتحـــاد المصورين العــرب منظمة عربية دولية عامة تتكون من مجموعة من الجمعيات والنقابات والنوادي والصالونات المعنية في شأن التصوير الفوتوغرافي في الدول العربية ، وهو من المنظمات العربية العاملة التي تنضوي تحت مظلة مجلس الوحدة الاقتصادية العربية في جامعة الدول العربية والتي لها سبعة عشر فرعا” في الوطن العربي .

ويتمتع الإتحاد بالشخصية المعنوية والفنية ومن أهدافه تعزيز صلات التآخي وتقوية وسائل التعارف والتعاون بين جميع أعضاء الإتحاد في الوطن العربي وتحقيق وحدة الفكر والهدف والعمل الإبداعي فيما بينهم وتعبئة طاقاتهم وخبراتهم وجهودهم وإمكانياتهم لرفع مستوى التصوير في الوطن العربي.

حضر الإحتفال سعادة محمد جمعة بن هندي رئيس المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة وسعادة اللواء حميد الهديدي القائد العام للقيادة العامة لشرطة الشارقة والعميد الدكتور عبدالله علي سعيد بن ساحوه مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب وسعادة بلال البدور الوكيل المساعد لشؤون الثقافة والفنون بوزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وسعادة محمد ذياب الموسى المستشار في الديوان الأميري والدكتور عمرو عبد الحميد مستشار صاحب السمو حاكم الشارقة لشؤون التعليم العالي وسعادة تامر منصور سفير جمهورية مصر العربية لدي الدولة والسيد شريف البديوي القنصل العام المصري في دبي.

وام / سي .

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/د/ع ا و

Leave a Reply