شبل تعرض للتعذيب من قبل خاطفيه في روسيا، ثم أعيد تأهيله لعدة أشهر، ستتم إعادته جوا إلى موطنه الأصلي في ملاذ للحياة البرية في أفريقيا

سيسافر الشبل سيمبا من روسيا إلى تنزانيا في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر. سيتم دفع جميع تكاليف إعادة الشبل إلى موطنه من قبل شركة النحاس الروسية بعد أن وجه ناشطو حقوق الحيوان الدعوة للمساعدة

Simba the lion cub was abused and near death when he was first rescued by animal rights activists in Russia. His body was covered with sores and his legs had been broken.

الأورال، روسيا، 20 تشرين الثاني/نوفمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / — بات المستقبل مشرقا للشبل سيمبا، الشبل الصغير الذي استعمل كركيزة لالتقاط الصور في روسيا. كان الأسد على وشك الموت عندما تم إنقاذه من حظيرة في داغستان، روسيا في شهر آذار/مارس 2020؛ وكان قد تعرض للتعذيب إلى حد الهزال وبات غير قادر على المشي. وأبلغ السكان المحليون السلطات أن خاطفيه استخدموا الشبل لكسب المال، وأنهم يفرضون رسوما مالية على السياح لالتقاط صور سيلفي مع سيمبا، وأن ساقيه كُسرتا لمنعه من الهرب. كما كان يعاني من سوء التغذية وجسده كان مغطى بالجروح. ووصلت تقارير الانتهاكات إلى نشطاء حقوق الحيوان في الأورال. تمكنت الطبيبة البيطرية الدكتورة كارين دالاكيان وآخرون من إنقاذ الشبل وإحضاره إلى مركز إنقاذ الحيوانات غير الربحي التابع لمؤسسة”أنقذني”التي تشرف عليها الدكتورة دالاكيانفي تشيليابينسك، روسيا. ولمدة سبعة أشهر، قدمت دالاكيان وفريقها العلاج الطبي والرعاية للشبل سيمبا. وتقول دالاكيان: لقد عمل العديد من الأشخاص المخلصين لإنقاذسيمبا.إن مشاهدة تحول هذا الحيوان الرائع تجعل كل ذلك يستحق العناء. أشعر بالارتياح والشكر لأن الشركات والمؤسسات والأفراد قد اجتمعوا معًا للسماح لهذا الحيوان بالازدهار في موطنه الطبيعي في أفريقيا.”

After receiving medical care in Russia, Simba has recovered and is now a beautiful, proud lion who will be repatriated to Africa to live in his natural habitat. All costs are being covered by the Russian Copper Company.

ستنتهي عملية إعادة التأهيل الصعبة لهذا الشبل بعودة فريدة إلى تنزانيا في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر 2020؛ وهو جهد ترعاه شركة النحاس الروسية Russian Copper Company. سيتم نقل سيمبا إلى مركز إعادة تأهيل طاقم الحيوانات في كليمنجارو في موشي، تنزانيا، حيث سيعيش في معزل منفصل في مركز مخصص للأسود المعاد تأهيلها خاضع للإشراف على مدار الساعة. وستوفر للشبل في هذا المكان مساحة كبيرة وجميلة يتجول فيها.

يقول المتحدث باسم شركة النحاس الروسية كيريل إرخا: “عندما سمعنا عن محنة سيمبا والحاجة إلى الأموال لإعادة الحيوان إلى إفريقيا، كنا سعداء بتغطية التكاليف. إن إساءة المعاملة التي تعرض لها سيمبا غير معقولة. لقد شاهد العالم سيمبا وهو يستعيد عافيته بفضل المهنيين والمتطوعين المتفانين. ونتطلع إلى رؤية سيمبا في بيئته الطبيعية ويسعدنا أن نلعب دورًا في نقله إلى هناك.”  

هذه هي أول عملية إعادة رسمية للحيوانات البرية في تاريخ روسيا.

الفيديو – https://mma.prnewswire.com/media/1339133/Russian_Copper_Company_Simba_Video.mp4

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1334593/Russian_Copper_Company_Simba_Before.jpg

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1334594/Russian_Copper_Company_Simba.jpg

شبل تعرض للتعذيب من قبل خاطفيه في روسيا، ثم أعيد تأهيله لعدة أشهر، ستتم إعادته جوا إلى موطنه الأصلي في ملاذ للحياة البرية في أفريقيا

سيسافر الشبل سيمبا من روسيا إلى تنزانيا في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر. سيتم دفع جميع تكاليف إعادة الشبل إلى موطنه من قبل شركة النحاس الروسية بعد أن وجه ناشطو حقوق الحيوان الدعوة للمساعدة

Simba the lion cub was abused and near death when he was first rescued by animal rights activists in Russia. His body was covered with sores and his legs had been broken.

الأورال، روسيا، 20 تشرين الثاني/نوفمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / — بات المستقبل مشرقا للشبل سيمبا، الشبل الصغير الذي استعمل كركيزة لالتقاط الصور في روسيا. كان الأسد على وشك الموت عندما تم إنقاذه من حظيرة في داغستان، روسيا في شهر آذار/مارس 2020؛ وكان قد تعرض للتعذيب إلى حد الهزال وبات غير قادر على المشي. وأبلغ السكان المحليون السلطات أن خاطفيه استخدموا الشبل لكسب المال، وأنهم يفرضون رسوما مالية على السياح لالتقاط صور سيلفي مع سيمبا، وأن ساقيه كُسرتا لمنعه من الهرب. كما كان يعاني من سوء التغذية وجسده كان مغطى بالجروح. ووصلت تقارير الانتهاكات إلى نشطاء حقوق الحيوان في الأورال. تمكنت الطبيبة البيطرية الدكتورة كارين دالاكيان وآخرون من إنقاذ الشبل وإحضاره إلى مركز إنقاذ الحيوانات غير الربحي التابع لمؤسسة”أنقذني”التي تشرف عليها الدكتورة دالاكيانفي تشيليابينسك، روسيا. ولمدة سبعة أشهر، قدمت دالاكيان وفريقها العلاج الطبي والرعاية للشبل سيمبا. وتقول دالاكيان: لقد عمل العديد من الأشخاص المخلصين لإنقاذسيمبا.إن مشاهدة تحول هذا الحيوان الرائع تجعل كل ذلك يستحق العناء. أشعر بالارتياح والشكر لأن الشركات والمؤسسات والأفراد قد اجتمعوا معًا للسماح لهذا الحيوان بالازدهار في موطنه الطبيعي في أفريقيا.”

After receiving medical care in Russia, Simba has recovered and is now a beautiful, proud lion who will be repatriated to Africa to live in his natural habitat. All costs are being covered by the Russian Copper Company.

ستنتهي عملية إعادة التأهيل الصعبة لهذا الشبل بعودة فريدة إلى تنزانيا في أواخر تشرين الثاني/نوفمبر 2020؛ وهو جهد ترعاه شركة النحاس الروسية Russian Copper Company. سيتم نقل سيمبا إلى مركز إعادة تأهيل طاقم الحيوانات في كليمنجارو في موشي، تنزانيا، حيث سيعيش في معزل منفصل في مركز مخصص للأسود المعاد تأهيلها خاضع للإشراف على مدار الساعة. وستوفر للشبل في هذا المكان مساحة كبيرة وجميلة يتجول فيها.

يقول المتحدث باسم شركة النحاس الروسية كيريل إرخا: “عندما سمعنا عن محنة سيمبا والحاجة إلى الأموال لإعادة الحيوان إلى إفريقيا، كنا سعداء بتغطية التكاليف. إن إساءة المعاملة التي تعرض لها سيمبا غير معقولة. لقد شاهد العالم سيمبا وهو يستعيد عافيته بفضل المهنيين والمتطوعين المتفانين. ونتطلع إلى رؤية سيمبا في بيئته الطبيعية ويسعدنا أن نلعب دورًا في نقله إلى هناك.”  

هذه هي أول عملية إعادة رسمية للحيوانات البرية في تاريخ روسيا.

الفيديو – https://mma.prnewswire.com/media/1339133/Russian_Copper_Company_Simba_Video.mp4

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1334593/Russian_Copper_Company_Simba_Before.jpg

الصورة – https://mma.prnewswire.com/media/1334594/Russian_Copper_Company_Simba.jpg