لبنى القاسمي تناقش مع وزير التجارة والصناعة السنغافوري سبل تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين

لبنى القاسمي / وزير التجارة والصناعة السنغافوري/ لقاء.

أبوظبي في 5 نوفمبر / وام / التقت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التجارة الخارجية في مقر الوزارة في أبوظبي اليوم معالي لي يشيان وزير الدولة للتجارة والصناعة السنغافوري والوفد المرافق.

وتناول اللقاء سبل تقوية ودعم العلاقات الاقتصادية وتعزيز الاستثمارات المشتركة بين الإمارات وسنغافورة في المجالات الاقتصادية والتجارية و والاستثمارية.

وأكدت معالي الشيخة لبنى القلاسمي خلال اللقاء حرص دولة الإمارات على تعزيز آفاق التعاون مع سنغافورة التي تعد قاعدة أعمال واستثمارات ومركز مالي عالمي في أسيا وذلك انطلاقا من منظومة العلاقات الاقتصادية بين البلدين التي تمتد منذ عقود السبعينات حيث تعد الإمارات المورد الرئيسي للنفط للعديد من الأقطار الآسيوية مع دور نشط ومؤثر لإستثماراتها في سنغافورة عبر العديد من الشركات الإماراتية.

وألقت معاليها الضوء على أهمية تأسيس استثمارات مشتركة بين الإمارات وسنغافورة في مجالات حيوية وخصوصا في قطاعات الطاقة المتجددة مع أمكانية أنشاء مراكز بحثية ودعم أبحاث الطاقة المتجددة .. منوهة بما قطعته الدولة من أشواطا شاسعة في ميادين الطاقة المتجددة وبالأخص “مبادرة مصدر” ودورها الفاعل في دعم الاستثمارات العالمية للطاقة المتجددة في العديد من الدول .. مؤكدة أن الفرص متاحة وبقوة لتعزيز الاستثمارات المشتركة بين الجانبين.

كما تطرقت معاليها خلال اللقاء لأهمية تأسيس استثمارات مشتركة في قطاعات الأغذية .. مشيرة إلى إهتمام الإمارات بتعزيز استثماراتها في القطاع الغذائي في العديد من الدول الأسيوية فضلا على كون الدولة مركزا عالميا لإعادة تصدير السلع الغذائية .. مؤكدة وجود فرص استثمارية في العديد من الاقتصاديات الناشئة في آسيا.

واثنت معالي الشيخة لبنى القاسمي على الدور الحيوي الذي تقوم به شركات الطيران في كلا البلدين في تعزيز قنوات التبادل التجاري والاستثماري..

معربة عن أملها في زيادة الرحلات الجوية.

بدوره أكد الوزير السنغافوري أهمية تعزيز دور الاستثمارات في مجالات الأبحاث .. معربا عن تطلع سنغافورة لتأسيس مشاريع مشتركة في قطاع الطاقة المتجددة لما لها من انعكاسات ايجابية على صعيد التنمية المستدامة وتوفير الطاقة والأمن البيئي .

وقال إن قطاع العقارات والإنشاءات في سنغافورة بدأ يتوجه لتضمين تقنيات الطاقة الخضراء في العديد من الأبنية قيد الإنشاء.

حضر اللقاء .. سعادة عبد الله آل صالح وكيل وزارة التجارة الخارجية وسعادة جمعة الكيت الوكيل المساعد لشؤون التجارة الخارجية وعدد من مدراء الإدارات في الوزارة.

يذكر أن سنغافورة تعد الوجهة التصديرية الخامسة للإمارات عالميا فيما تشهد العلاقات التجارية طفرة ونموا مطردا مع تحقيق التجارة الخارجية بين البلدين لنسبة نمو ناهزت / 46 / في المائة خلال عام 2011 مقارنة بالعام 2010 لتنمو صادرات الدولة إلى سنغافورة بنحو /437 / في المائة فيما نمت الواردات بنسبة نمو / 13 / في المائة.

ش / رم / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ز ا

Leave a Reply