‫مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (ويش): ندوة في روما للبحث عن سبل لتعزيز العلاقة بين الدين والأخلاقيات الطبية

الدوحة، قطر، 9 سبتمبر 2019 /PRNewswire/ — أعلنت الأكاديمية البابوية للحياة (مدينة الفاتيكان) ومؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (مؤسسة قطر) عن عقد ندوة مشتركة بعنوان “الدين والأخلاقيات الطبية: الرعاية التلطيفية والصحة العقلية للمسنين”، روما في الفترة ما بين 11-12 ديسمبر 2019.

خلال اليوم الأول من الندوة يتم تسليط الضوء على الرعاية التلطيفية مع إلقاء نظرة عامة على الممارسات الحالية في قطر ومنطقة الخليج العربي مقارنة بالممارسات الغربية. وتهدف الجلسات إلى البحث عن طرق لمعالجة التحديات الأخلاقية الموجودة عند تلاقي الرعاية التلطيفية مع الأخلاقيات البيولوجية الدينية.https://prnewswire2-a.akamaihd.net/p/1893751/sp/189375100/thumbnail/entry_id/1_21c1tocq/def_height/400/def_width/400/version/100011/type/1

وستتضمن الجلسات مناقشات حول القواسم المشتركة بين المسلمين والمسيحيين في نُهج الرعاية التلطيفية التي ستسلط الضوء على أوجه الاختلاف من أجل تحسين طرق التواصل بين الأديان فيما يتعلق بالرعاية الطبية. ستركز هذه الجلسات على الدور الهام لرجال الدين في الرعاية التلطيفية التي تُقدم في الأديرة.

ستركز المناقشات والعروض التقديمية في اليوم الثاني على الصحة العقلية للمسنين. وسيقوم المتحدثون والممثلون باستعراض الفوائد الكبيرة المحتملة للدين والقيم الروحية في تحسين رفاهية ونوعية حياة المرضى المسنين، كما سيكتشفون الفرص والتحديات التي تواجه تحسين نوعية الحياة من خلال توفير خدمات الصحة العقلية المستنيرة المتعلقة بالأديان من خلال منظور التعامل بين الأديان.

كما تتضمن الموضوعات الإضافية التي تتم مناقشتها على مدار اليومين الرعاية التلطيفية للأطفال وظاهرة الانتحار في أوساط المسنين.

ستكون المجلة الطبية البريطانية BMJ من بين الشركاء الأكاديميين للندوة، حيث يمثلها في هذا الحدث محررو مجلة أخلاقيات مهنة الطب في المجلة الطبية البريطانية.

وقد صرح رئيس الأساقفة فينتشنزو باجليا، رئيس الأكاديمية البابوية للحياة قائلاً: “يتسم هذا الاجتماع بكونه هامًا للغاية بالنسبة لنا. فالرعاية التلطيفية وصحة المسنين من الموضوعات التي تحظى بأهمية بالغة لدينا بالأكاديمية؛ إن المشاركة في حوار مع العالم الإسلامي يأتي استجابة للولاية المحددة التي عهد بها البابا فرانسيس إلى الأكاديمية البابوية”.

كما أضافت السيدة سلطانة أفضل، الرئيس التنفيذي لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية (ويش) قائلة: “تأسست قمة ويش للمساعدة في بناء عالم أكثر صحة من خلال التعاون العالمي. نحن نقدر هذه الفرصة للعمل عن كثب مع الأكاديمية البابوية للحياة للمساعدة في تسليط الضوء على القضايا الهامة عندما تتلاقى الأخلاق الدينية والطبية والتي تؤثر بشدة على رجال الدين خلال الأوقات الحرجة في حياتهم”.

يمكن العثور على المزيد من المعلومات المفصلة حول هذا الحدث، بالإضافة إلى رابط التسجيل، عبر الموقع الإلكتروني https://ethics.wish.org.qa

الصورة:  https://mma.prnewswire.com/media/971870/WISH___Vatican.jpg